الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الاسراء و المعراج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الــلــــول
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 154
تاريخ التسجيل : 30/08/2007
العمر : 30

مُساهمةموضوع: الاسراء و المعراج   السبت سبتمبر 22, 2007 1:58 pm

الاستعانة بالصبر والصلاة أهم الدروس المستفادة من الاسراء و المعراج



جاءت معجزة الاسراء والمعراج نصرا لرسول الله صلى الله عليه وسلم وتثبيتا للذين امنوا به وصدقوه ف دعوته , وفتحا مبينا للدين الاسلامى , وبرهانا فى اهم مرحلة من مراحل الدعوة الاسلامية , وتأكيدا لنصر الله تعالى لكل من كان مظلوما , وتفرجا لكل مكروب , وكشفا لكل مهموم , مادام لم يثق بأن له ربا قادرا ع كل شىء .

فمعجزة الاسراء والمعراج اظهرت فضل رسول الله صلى الله عليه وسلم ع كل العالمين فى السماوات والاراضين , فقد تفرد بها النبى الكريم اذ لم تحدث لنبى ولا لرسول من قبله , قال تعالى " وكان من فضل الله عليه عظيما "

لقد اطلع الرسول الكريم صلوات الله وسلامه عليه فى هذه الليله المباركة التى تهب علينا نسائم رحمتنا فى السابع والعشرين من رجب كل عام – ع الامور الغيبية والسمعية مثل ( الجنة والنار وسدرة المنتهى وملكوت السماوات السبع ) , ورأى صلوات الله وسلامه عليه من الايات والعجائب ما لم يره احد ووصل الى
مكان لم يصله احد من المخلوقات قال تعالى " لقد رأى من ايات ربه الكبرى "

فقد سبق رحلة الاسراء والمعراج احداث فى مرحلة الدعوة الاسلامية منها ما حدث من اهل الطائف حينما دعاهم الرسول للاسلام , فأذوه وسلطوا نسائهم وصبيانهم فموه بالحجارة حتى أدمت قدماه الشريفتين ,, فتوجه صلى الله عليه وسلم الى رب الارض والسماوات بكلمات حزينة ودموع جارحة وهو يقول "
أنت رب المستضعفين , وأنت ربى .. الى اخر الدعاء المأثور ....." ,, ولم يكد ينتهى من دعائه لربه حتلا اتاه جبريل عليه السلام ومعه ملك الجبال ويقول له : السلام يقرئك السلام ويقول
لك هذا ملك الجبال فأذا اردت أن أطبق عليهم الاخشبين لفعلت ..
فيقول صلوات الله وسلامه عليه " يا أخى يا جبريل عسى الله أن يخرج من اصلابهم من يقول –لا اله الا الله محمد رسول الله-
وأردف قائلا " اللهم اهد قومى فانهم لا يعلمون "

فكانت بعدها رحلة الاسراء والمعراج رحلة التشريف والتكريم
مؤكدة له انه وان مكر اهل الارض فان ابواب السماوات السبع فتحت لك , وان غابت عدالة الارض لن تغيب عدالة السماء

اما عن فضل المسجد الاقصى الذى كان عنده انتهاء رحلة الاسراء ومنه ابتداء رحلة المعراج " سبحان الذى اسر بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى الذى باركنا حوله ...... "

فلقد أم الرسول الكريم صلوات ربى وسلامه عليه فى هذه الليلة بجميع الانبياء والمرسلين ايذانا بعالمية الدين الاسلامى , وفضل
النبى على كل الانبياء , ورسالة الى جميع اتباع هؤلاء الرسل بأن
يؤمنوا برسالة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

وايضا يجب ان نعلم بأن الله قد من على رسوله صلوات الله وسلامه عليه وعلى امته بأجل النعم وأكرم العطايا الا وهى الصلاة
التى هى معراج المؤمن لربه فى كل يوم , وشرفت الصلاة بأنها فرضت مباشرة بين الله ونبيه دون واسطة مثل الفرائض الاخرى , وكانت خمس فى الاداء وخمسين ف الاجر

ويجب أن الدروس والعبر من رحلتى الاسراء والمعراج لا تنقضى بل هى خالدة مادامت السماوات والارض ,,,, فمن تلك
الدروس انه بعد كل جهد ومثابرة لابد أن يأتى النصر الذى يحتاج دوما الى صبر , ولابد أن يأتى بعد الضيق الفرج , وبعد العسر يسر

واخيرا ,,, يجب أن نتسلح جميعا بسلاح الصبر والصلاة لمواجهة التحديات التى تواجه أمتنا الاسلامية حتى نكون حديرين بنصر الله

ملحوظة الموضوع منقول من حديث للدكتور احمد عمر هاشم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mariym.forumn.org
 
الاسراء و المعراج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــرحيا بكـــم منتدى Ellol&Araby mazika :: فى رحــــــاب الله-
انتقل الى: